أقلام ثقافية

رسالة إليكِ سيدتي

المنزل هو مكان السكن والراحة والأمان والهدوء لابد أن يشعر فيه الزوج بالدفء والحنان الذي يبحث عنه، لذلك يجب الحرص على تواجده في حياة منزلية هادئة مستقرة..

هذا كل ما يتمناه كي يمكث به أطول وقت ممكن، فإن لن يشعر فيه بالسعادة سوف يبحث عنها في مكان آخر ..

يعتبر الزواج قسمة ونصيب وقد يرزق الزوج أحيانا بزوجة "نكديه" تهوى "العكننة"و "الاستفزاز"، بالتالي تكون سببآ في وصوله إلى مستوى الكراهية إليها والملل منها ..

في هذا المقال نشير إلى تلك المرأة النكدية التي ينتج عن الارتباط بها المعيشة في حياة بائسة يعمها الكثير من الفوضى والكراهية، ليس جميع النساء بل جزءا منهن ...

المرأة النكدية هي من تشعل وتؤجج الحقد والجفاء بمشاعر الحب والمودة، دائما يسيطر عليها الغباء والعناد والحدة بالتعامل وتغمر أسرتها بالعديد من المشكلات التي يرفضها الزوج، وتسيء معاملة أبنائها دراسيا وتربويا، بالتالي تتوالد أمراض نفسية وجسدية بالأخص للزوج ..

نلاحظ أن الكثير منهن لن يتفهمن وصفهن بالمرأة النكدية عندما يستمعن إليها من الرجال، بالتالي يستمر حزن الرجل ومعاناة المرأة، فيجب أن تتمتع الزوجة بسلوك متميز راقي بالتعامل مع زوجها وتتجنب المشكلات والتعقيدات..

يكون لديها الثقة في الزوج وتمنحه المساحة الكافية للاشتياق إليها حتى يتجدد الحب الدائم بينهما ...

كثيراً من الرجال دائمين شكواهم من تلك النساء النكدية وحياتهم الممتلئة بالكثير من الغم والتشاؤم واليأس، فلابد من الابتعاد عن النكد بالحياة الزوجية كي تنشأ حياة زوجية سعيدة...

المرأة النكدية أحيانا تصاب بالاكتئاب وتميل إلى افتعال المشكلات مع الآخرين‏، بالتالي تظهر بملامحها سمات الحزن‏ والجفاء واللامبالاة وعدم الاهتمام وظلم الآخرين وإلقاء أسباب معاناتها عليهم، بالتالي يتجنبوا التواجد معها والهروب من أحاديثها الحادة ...

لذلك يجب إتباع ما يلي للحصول على حياة أسرية سعيدة:

* تبادل لحظات الحب والمودة بعيداً عن العنف والكراهية

* اتباع الهدوء والعقل والصوت الهادئ والأسلوب الراقي بالحوار

* عدم تكرار الحديث مع الزوج عن أخطائه الماضية ومدى صبرها وتحملها وإدراكها الوقت المناسب للحديث معه والفصل بين الموضوعات وبأوقاتها المناسبة

* عدم إصرار الزوجة على النقد الدائم والتلفظ بألفاظ مؤلمة أو الاستهانة والسخرية من الزوج

* عدم نكرانها للنعم وأفضال الزوج عليها وعدم شعورها المستمر بالحزن والألم ..

* الثقة المتبادلة واحترام خصوصية كل منهما الآخر

* عدم تكرار الموضوعات والأسئلة اليومية للزوج التي تصيبه بالملل من الزوجة والمنزل ..

* عدم المقارنة مع الآخرين كي لا تشعر زوجها بالتقصير، الرجال يحبون ويميلون إلى الحياة الهادئة الطبيعية، خاصة في نطاق الحياة المنزلية الأسرية ...

***

مقال: منى فتحي حامد - مصر