أقلام ثقافية

إسكافي اللغة والهياكل السردية بلا روح

أثار الصديق الروائي والناشر "صادق فاروق" في منشور له على صفحته بالفيسبوك مسالة التدقيق اللغوي والتعامل مع بعض النصوص التي لم تستوف الشروط فيخرج المدقق من تصحيح الأخطاء إلى إعادة تحريرها وكتابتها وصياغة جملها وكأنه يريد بعث حياة جديدة لهيكل سردي بلا روح  فقال: " أحيانا أعمل كمحرر دون شعور مني وأنا أدقق نصا ما تجدني أغير الكلمات وأقف كالصنم أمام جملة مركبة أحاول تصليحها والحفاظ على المعنى الذي يريده الكاتب ولم يوفق في كتابته ثم أقرأ الجملة بعد تصحيحها كي أسمع الإيقاع السردي الصحيح ومع ذلك يبقى الأمر معقدا جدا أشبه بإعادة كتابة نص آخر تماما، لذا انصح كل كاتب أن يحاول بناء جمل بسيطة (فعل + فاعل +...) (مبتدأ + خبر) وألا بحاول استعراض قوته في لغة لم يتقنها بعد ...."  فما أحوج دور النشر ووسائل الإعلام والإدارات إلى هذا الفن " التدقيق اللغوي" وإلى إسكافي اللغة أو  الكلمات كما سماه الروائي السوري

" حنا مينا "عندما التحق بالإذاعة اكتشف أنه كُلّف بالتدقيق اللغوي. وقد عبّر عن مهنته الجديدة في الإذاعة بكلمات لا تخلو من الطرافة، إذ قال: ''لقد أصبحت إسكافيا للكلمات بعد أن كنت حلاقا " فما هو التدقيق اللغوي وما هي صفات وشروط  المدقق اللغوي؟

التدقيق اللغوي وهو فن مراجعة النصوص المكتوبة  بلغة ما، والتأكد من صحتها وسلامتها اللغوية والنحوية والإملائية دون إجراء أي تعديل أو تغيير عليها، وذلك لأن حذف بعض العبارات وتعديلها وفق إرادته تجعل المدقق يخرج عن إطار عمله، ويدخل في إطار آخر وهو إطار التحرير، وهذا الأمر غير مطلوب من المدقق اللغوي..

وللمدقق اللغوي أو إسكافي الكلمات صفات وشروط ذكرها أهل الاختصاص حسب موقع مبتعث منها :

1- إجادة اللغة العربية أو اللغة التي يدقق فيها إجادة تامة، والإلمام بقواعدها الإملائية والنحوية واللغوية والصرفية .

2- الإلمام بمتطلبات سوق العمل لكي يكون قادرا على فهم المواضيع التي يدقق فيها .

3- يجب أن يمتلك المدقق اللغوي ثقافة واسعة في كافة المجالات، وبخاصة في المجالات التي يقوم بالتدقيق فيها.

4- أن يمتلك الصبر والهدوء، كما يجب أن يمتاز بعدم التسرع، وذلك لأن التدقيق اللغوي يحتاج إلى تركيز كبير لكي لا تهرب الأخطاء من براثن المدقق اللغوي.

5- أن يقوم بالتدقيق بمكان يقوم بإعداده بشكل مسبق لهذه المهمة، وذلك لكي ينعم بالهدوء والراحة والتركيز أثناء عمله .

6- قد يدخل الملل إلى نفوس البعض أثناء التدقيق اللغوي، لذلك يجب على المدقق اللغوي أن يبعد الملل عنه، وعندما يرهق من عمله عليه أخذ استراحة قصيرة .

7- يجب على المدقق اللغوي الناجح الابتعاد عن العمل لساعات طويلة متواصلة، وذلك لأن نسبة تركيزه سوف تقل ساعة إثر أخرى.

8- يجب على المدقق اللغوي الناجح أن يحفظ الكلمات الرئيسية المتعلقة بمجال عمله كمدقق لغوي..

بالتدقيق اللغوي له فوائد كثيرة فيسمح للكاتب ان يخرج عمله خاليا من الاخطاء وفي احسن صورة ويحميه من الملاحظات السلبية التي توجه لعمله غير المدقق ويسمح ايضا لمن يملك اللغة ويتقنها أن يجد وظيفة في جريدة أو مجلة أو دار نشر..

***

شدري معمر علي

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5858 المصادف: 2022-09-19 02:50:55


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5934 المصادف: الاحد 04 - 12 - 2022م