أقلام حرة

هل يستحق بايدن الشكر؟

ابراهيم أبراشأعلن الرئيس بايدن وفي احتفالية كبيرة في مستشفى المطلع في القدس المحتلة عن مساعدة مالية للمستشفيات في القدس  قيمتها ١٠٠ مليون دولار كما ذكر المشاهدين بأن واشنطن تقدم للسلطة الفلسطينية سنويا ٨٥ مليون، دون أن يتحدث عن الاحتلال وممارساته الاستيطانية والعنصرية بل قال لو كان يهوديا لكان صهيونيا .

بينما قدمت واشنطن لأوكرانيا التي تتعرض لغزو روسي  وخلال ٤ أشهر فقط حوالي ١٠٠ مليار دولار ما بين دعم مالي  وأسلحة، بالإضافة إلى العقوبات على روسيا كما تم وصف بوتن بالإرهاب.

فهل هناك ازدواجية في معايير الحكم والتعامل بين احتلالين أكثر من ذلك؟وهل يستحق بايدن الشكر كما فعل البعض؟

***

ابراهيم أبراش

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5792 المصادف: 2022-07-15 00:50:45


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5874 المصادف: الاربعاء 05 - 10 - 2022م