روافد أدبية

هناء شوقي: قُبلة في الأُفق

هناء شوقيفي داخلي لومٌ ويا ليتَ!

وفي واقعي قومٌ ينادونني

بُليتَ

رُميتَ

ومن فوق صدري

موجٌ عارمٌ

يكتم أنفاس قُبلةٍ

إن سقطتْ على الخدِّ

 رضىً .. !

 إن استلقتْ على الجبين

عِزّة  ..!

وإن سكنت على الشفاه

 هزّة  ..!

يذوب الصدر في خفقه

يلوك بعضه البعض

فينطق الهوى:

لذَّة.

***

هناء شوقي

 

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5580 المصادف: 2021-12-15 01:25:10


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5928 المصادف: الاثنين 28 - 11 - 2022م