روافد أدبية

هناء شوقي: اللحن الطريق

قالوا: سِحرٌ!

قُلتُ: تعويذةٌ.

قالوا: شرقًا، غربًا!

قُلتُ: لا أبالي، حُلمي حقيقة.

رأيتُ خيلًا

سَمِعتُ طَقطقةً

حَمِلتُ سَيفًا

هَدَرتُ دمًا

وباليدِ الأخرى مِطرقة.

قُلتُ: حربٌ

قالوا: سِلمٌ

مَزَّقتُ الستائرَ

هيَّأتُ مِحرَقة!

هَفَّتْ من روحي ملائكةٌ

أيقظتْ أوصالي

تَشوّشَ نَظَري

أُغتيلَ غَضَبي

وأرضُ  الرّغبةِ

ملآى

بنورٍ غَبشٍ

طقسُها خانقٌ

وزنجيةٌ من أرضِ الخلاخيلِ

تُلَوِّحُ مُتراقصةً

تعبثُ بجدائِلَ لا تُفكُّ

اللحنُ غارقٌ

والحُضور خَدِرٌ

وأنا!

في تيهِ الألحانِ

أجوبُ الطّرقاتِ

وأفتحُ بابًا

وآخرَ

وآخرَ...

***

هناء شوقي

21.5.2022

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5747 المصادف: 2022-05-31 01:08:36


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5989 المصادف: السبت 28 - 01 - 2023م