نصوص أدبية

شلال عنوز: صرخة ضد التطبيع

على بعد شهقة وتلال وجع

في القدس..

كانت الأحياء السبعة

تنوء بأحجارها نازفة

ترسم خارطة هدير الانتفاضة

على شفة التاريخ

صارخة...

تلملم جرح المأساة

تحشّم القادمين الراحلين

على بوابات المسجد الأقصى

على بعد مقصلة من نيران جند (أرئيل شارون)*

كان (أسامة)* يحمل سلال الأمل في بساتين (الطور)*

حينما أطلق حماماته السبع

في سماوات القدس

متبرعا بدمه لتراب الأقصى

وعلى الرغم من عنف العتمة...

معاول التطبيع....

تآمر الخونة....

أرى نعشه تحمله يدا الضوء والعنفوان

تزفه حناجر الغضب...

صلوات الصامدين...

تطوقهم...

عزيمة الفرح المنتظر

عند مساحات المخاض

هلاهل الأمهات

مبشّرة بولادة الفجر

***

نص / شلال عنوز

...........................

*أرئيل شارون رئيس وزراء اسرائيل الأسبق الذي اقتحم المسجد الأقصى بقواته عام٢٠٠٠م ، وعلى أثر ذلك حدثت انتفاضة الأقصى

* أسامة جدة أول شهيد في انتفاضة الأقصى.

* الطور قرية قرب المسجد الأقصى التي استشهد فيها أسامة الجدة برصاص العدو حينما تسلل لها ليتبرع بالدم لجرحى الانتفاضة .

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5725 المصادف: 2022-05-09 06:56:37


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5933 المصادف: السبت 03 - 12 - 2022م