نصوص أدبية

بتول شامل: جفاف نهر الفرح

الهديل الذي كنت أخضّب به  شجر حديقتي

لم يعد أنيس حنجرتي ..

حديقتي ثُكِلت بزهورها ..

والأفق الذي كنت أعتمره قبّعةً خضراء

أضحى متجهّما كغيمةٍ يتيمة المطر ..

لم يعد كالأمس ملعباً لأقواس قزحٍ

ولأسراب الفراشات ..

حتى قصبُ أهوار ميسان

أمسى  غريبا على مشحوفي

*

آه ..

متى يغادر تنّين الحزن قلبي !

كيف للحمامة أن تطير

بجناح واحد !

*

باستثناء صوتِ الأذان

فإنني منذ توقف كمالي الجميل

عن مناداتي " ماما"

لم تعد الأصوات

تغوي مسمعي بالإصاخة

*

يا كمالي الجميل

ميسان بماذا أجيبها

لو زرتها بدونك ؟

أما كان عليك

أن تكمل لوحتك الأخيرة

عن أهوارها

قبل أن تغسل فرشاتك لتنام ؟

نم يا حبيبي

فعيناي ستحرسان بيتك الأرضي

في وادي السلام

***

بتول شامل

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5755 المصادف: 2022-06-08 03:15:20


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5876 المصادف: الجمعة 07 - 10 - 2022م