 نصوص أدبية

سلوى فرح: تدعوك قيثارتي

قبلَ ولادةِ الفجر أحيكُ لعينيكَ

أجنحةً من رَذاذِ الفضاء

هناكَ سَنلتَقي

حولَ أسرابِ الهُدى

وبين الشِّفاهِ تتفتَّحُ زنبقةُ النَّقاء

قيثارتي تدعوكَ لحفلةِ ترانيم

خارجَ حُدودِ الهَواء

تعزفُها ملائكةُ الهَمس

يردِّدُها صَدى السَّماء

يا نسيماً يُفسِّرُ أسرارَ الرِّياح

هل ستُلبيِّ النِّداء؟

لَملِمْ بقايا النرجس الغافي في دَفتَرك

وهَلمَّ نخطفُ القمرَ.. إنهُ عرسُ السَّماء

ستولدُ نجمةُ الخلودِ في مَهدِنا

ما بينَ بريقٍ وألقٍ

ألمحُ ولادة َالرَّبيع في عينيكَ

أقحوانةً تتهيَّأُ للقاءٍ

وياسمينةً تزغردُ للأملِ...

ما أبهاهَا تلكَ الفَراشة !

تقرأُ الحُلمَ من خطوطِ راحتيكَ

على شُرفةِ الجنَّةِ

أتنفَّسُ طيفاًمن  رِئَتيك

يُغافِلُ تَمْتَماتِ الفردَوس ..

يُخبرُني عن بُرعمٍ

سَيغدو تاريخاً

عن نَجمةٍ حُبلى بِحَنين ِ الأزل

تُرى في أيَّةِ عاصفةِ ستولدُ  أسطورَتُنا؟

***

سلوى فرح - كندا

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5762 المصادف: 2022-06-15 01:50:30


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5819 المصادف: الخميس 11 - 08 - 2022م