نصوص أدبية

عدنان البلداوي: سِفْرُ الصداقة

بـيـن الحُـروفِ تَـصدُّعٌ ومَـواجِـع ُ

وبِحُسْـنِ ظـنـك ، سَـعْيُها يَـتراجعُ

*

طَبْعُ الخلافِ مع الوساوس ناشِطٌ

لكـنّ صِدْقَ الــودِّ ، ســيفُــه قاطِعُ

*

عَـمَـلَ الحســـودُ تباعـدا مـا بـيننا

أيظن فــي القلبين عِـرقٌ خاضِعُ ..؟

*

غَــرَسَ النِـفـاقُ سـهامَـه مُـتـأمـلاً

أنْ نـسـتـجيبَ لشــؤمِـه ونـُسـارِعُ

*

هيهات فالحب العفيف مُحصنٌ

باصالةٍ ، وله القداسةُ شافِــعُ

*

يا سـاعيا صَـوْبَ الفِـراقِ لِـغايـةٍ

مَسْعاك داءٌ فـي الجوى يتصارعُ

*

ولـقـــد عَـلِـمْنـا أنَّ كــلَّ تـفاعُــلٍ

يَـجْفو الحقيقةَ ، في مسيره ضائعُ

*

نـفـسـي أُعَـلِلها اذا مـا عـاتـَبَـتْ :

إنّ الصـداقــةَ ظـرفُـها يَـتَـنـازعُ

*

فَـلَـرُبَّ صَــدٍ سـَــبـبَـتْـه عَـوائـِقٌ

تـَحتـاجُ إنصـافـا يَـفـــي ويُـدافـعُ

*

إنّا بـنينا الصَّـرْحَ وفـق تجـارِبٍ

الصِدقُ وثّـقَـها ، فنِعْـمَ الواضِـعُ

*

غَــْرسُ الوفاء لـه جُـذورٌ أقـسَـمَتْ

حِفْظُ الغِصونِ، وفي النماءِ تُسارِعُ

*

سِـفْـرُ الصـداقة لا يدومُ اذا احتوى

تزويقَ لَـفْـظٍ ، تَـزْدَريــه المَـواقِـعُ

*

نَبَضُ التآلفِ فــي السَـريرةِ قائــمٌ

فـإذا العَـزيـمـةُ عَضَّــدَتْـهُ يُـواقـِعُ

*

يـَتَـَرنَمُ الحَـْرفُ البَليـغُ بِذِكرِ مَــنْ

حَفَظَ الأصولَ، وبالمعارفِ ضالِعُ

***

من الكامل

شعر عدنان عبدالنبي البلداوي

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5790 المصادف: 2022-07-13 04:23:01


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5868 المصادف: الخميس 29 - 09 - 2022م