نصوص أدبية

سعد جاسم: صرخة عراقية

هَلْ يُصلحُ الخيّاطُ

ما مزَّقَهُ الذئابُ

والثعالبُ والضباعُ

والافاعي والكلابْ؟

وهَلْ يُصْلحُ العطّارُ

ما افسَدَهُ الخائنونْ

وطغاةُ القَهْرْ

وزُناةُ العَصْرْ

وصُنّاعِ الحرائقِ والخرابْ

وتجّارُ العروشْ

وخرفانُ الكروشْ

والحروبِ والذنوبْ

والرؤوسِ والكؤوسْ

والآراضي البورِ

والوطنِ اليبابْ

والمُشعلونَ حروبَهمْ

والشاهرونَ نيوبهمْ

والنافثاتُ سمومهنْ

حتى يُمَزّقوا

جلدَكَ الكوني

وكلَّ الخرائطِ

وأديمَ أَرضِكْ

أَيُّها الوطنُ الجريحُ

بلا أَحدْ

وأَنتَ تحملُ فوقَ ظهرِكْ

بلداً على شعبٍ

وشعبٍ على بَلَدْ

ولالالالالالالالالالا

لالالالالالالالا أَحَدْ

**

ماذا تبقّى منكَ

ياآبنَ الرافدينْ؟

سوى الخرائبِ ْ

والضحايا والمصائبْ

والسبايا والعرايا

وكلُّ شيءٍ

فيكَ شاحبْ؟

**

لمَ انتَ ترضى

ثُمَّ تصمتُ

ثُمَّ تخنعُ

ثُمَّ تركعُ؟

ياااااااااهْ

يا أأأأنتَ

ياشعبَ العُلى !

يا ااااااااهْ

يا أأأأأنتَ

يا شعبَ الذُرى !

يا شعبَ بابلْ

وشعبَ سومرْ

وشعبَ أورْ

وشعبَ آشورْ

وشعبَ جلجامشْ

وشعبَ تموزْ

وشعبَ علي

وشعبَ الحسينْ

وشعبَ العشْرينْ

وشعبَ (كريمْ)

وشعبَ المقتولينْ

وشعبَ الشهداءِ

وشعبَ القدّيسينْ

وشعبَ البؤساءْ

وشعبَ المغدورينْ

وشعبَ المنفيينْ

وشعبَ النازحينْ

والهاربين والجائعينْ

يااااااااهْ

وآآآآآخْ

ياشعبي الحزينْ؟

**

يااااااااهْ ياربي

آآآآآآآهْ ياشعبي

آهِ لو تدري

كمْ أَنا حزينْ

وعليكَ يوجعُني زماني

وعليكَ يذبحُني الحنينْ

**

ماجدوى الحزنِ إذاً

وماجدوى البكاءِ

والنحيبِ والأنينْ؟

في العالمِ النَذْلِ القبيحْ

ومقابرِالموتِ اللعينْ؟

**

ها أَنا الآنَ اسألْ

ها أنا الآنَ أصرُخْ

ها أنا الآن أنْحَبْ

وأعذروني سَلَفاً

فأنا منفعلٌ

وأَنا مُنْزعجٌ

وأنا مُرْتبكٌ

وانا مُضطربٌ

حدَّ الصراخِ والجنونْ :

لمَ هذا الصَمْتْ؟

أَينَ راحَ الصوتْ؟

من حناجرِكمْ

وأَيْنَ هوَ الضميرْ؟

لِمَ ترضونَ بهذا الضيمْ

والذلِّ العظيم ْ

والجوعِ الحقيرْ؟

لمَ؟

لماذا؟

الى مَ؟

الى مَ تبقونَ جوعى

في الحياةِ الفاجعةْ؟

الى مَ تبقونَ موتى

في البلادِ الضائعةْ؟

***

سعد جاسم

2022 -9 -1

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5842 المصادف: 2022-09-03 02:51:31


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5936 المصادف: الثلاثاء 06 - 12 - 2022م