نصوص أدبية

بن يونس ماجن: كل شيء على ما يرام

كل شيء على ما يرام

وما زلنا نموت من الظمأ

رغم ان سرابنا

يمطر سخاء

ورذاذه  يتحلى بلون المطر

نتناحر على جرعة ماء

ما لشمسنا  اذن تنزف اصيلا

داكن السمرة

*

حتى حبال الغسيل

تشهد على عفونتنا

ويزعجنا طنين النحل

كلما استولينا على خليته

ونضع  كل وعودنا الفارغة

على طبق من حديد صدئ

*

نحمل توابيتنا

واكياس حفظ جثثنا

على متن طائرة ورقية

تتطاير مع عاصفة غادرة

ما اروعنا حين نندد بجميع انواع الارهاب

ونتجاهل جارة السوء

دويلة الشر التي تربض أمام اعتابنا

ونصمت أمام صراخ الافيال

وعويل الرياح

ونعيق الغربان

ونعقد صفقات مع اشباح لا تشبهننا

ونسهب في الصمت

كأننا مجانين في ضريح مهجور

*

من أقصى الطوفان

نتسابق فوق صهيل البرق

ونسامر الرعد فوق فواهة بركان أليف

وتشاكسنا رياح الغضب

وتسخر من جبننا

فزاعات السنابل العجاف

*

مشانقنا تتلهف على الرقاب

كم من مرة

بترنا الغصن الذي نجلس عليه

وكلما اصابنا الجنون

نصوب رصاصة الغدر الى صدورنا

*

في اوطاننا نشتكي من رداءة الطقس

ونرتدي قميصا بلا أزرار

فتنكشف سوءاتنا

ثم نحلم بالفواكه المحرمة

*

ونمشي في الاتجاه المعاكس

نحمل رايات سود

ثم نختفي وراء خفافيش الظلام

*

لحدود كتابة هذه الاسطر

ما زلنا نحمل نعوشنا على اكتافنا

ونتأبط اكفاننا

وحين تزل الاقدام

نحفر قبورنا بأظافرنا

*

وعندما نبكي

يهز العالم كتفيه بلا مبالاة

لقد تغير كل شيء في أعيننا

آه كم توسلنا

حتى فقدنا كبرياءنا

*

المهمة ليست سهلة

صارت اثقل من دائرة مغلقة

فوق صفيح ساخن

نحن في حاجة قصوى

الى زوبعة في فنجان

ولعبة الروليت الروسية

آه! كم كنا نسامرالنكسة المستمرة

على شمعة هزائمنا المتتوالية

***

بن يونس ماجن

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5853 المصادف: 2022-09-14 02:36:20


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5936 المصادف: الثلاثاء 06 - 12 - 2022م