ترجمات أدبية

بوشكين: العُصفورة ُ الصغيرة

Александр Пушкин

نصان يدعوان إلى الحرية

للشاعر الكبيرألكساندر بوشكين

ترجمة إسماعيل مكارم

***

К ЧААДАЕВУ

إلى تشادايف

كم حَلمْنا بالحُبّ والأمل ِ والمَجد ِ الهادي

ولم يَدُم طويلا خداعُ الذاتِ هذا،

سُرعانَ ما غادَرَنا مَرَحُ الطفولةِ ذاك،

مِثلما يَغيبُ الحُلمُ وينقشع ضَبابُ الصّباحْ،

لكن مازالتِ الرّغبة ُ العارمَة تعيشُ فينا،

بروح ٍ مُتلهفةٍ،

سَنلبي نِداءَ الوَطن،

ما دمنا تحْتَ نير السّلطةِ القاتِلة.

إننا ننتظِرُ بفارغ ِ الصّبر

لحَظاتِ حُصولِنا على الحُريّةِ المُقدّسَة،

مِثلما يَنتظِرُ الشابُ العاشِقُ

لحَظاتِ اللقاءِ الأكيدْ.

يا صَديقي سوفَ نفدي الوَطنَ

بما يَجولُ في النفس ِ بلحَظات ِ الحَماسَةِ الرائِعة،

ما دمنا نحترق لأجل الحُريّة،

ما دامتْ أفئدَتنا تنبُضُ لأجل ِ الكرامَة.

كن واثقا أيها الرّفيقُ ....

أنَّ نجْمَ السّعادَة ِالأخّاذةِ سَيبزُغ ُ،

وسَوفَ تصحو روسيا من سُباتِها،

وعلى أنقاض ِ الحُكم المُطلق ِ

سَوفَ يُدونونَ أسماءَنا.

1818م

**

ПТИЧКА

العُصفورة ُ الصغيرة

في ديار غربَتي أرى كيفَ

يُقدّسُ الناسُ هنا عاداتِ الزّمَن ِ القديمْ:

لقد أطلقتُ سراحَ عُصفورةٍ صَغيرة

في يوم العيدِ المُقدّس بموسِم الرّبيع.

**

وأحسَسْتُ بالرّاحَةِ والطمأنينة،

حيثُ أني لن أتمَرْمَرَ لِموقفي تِجاه الخالقْ،

فقد أطلقتُ سراحَ واحدةٍ من مَخلوقاته،

مانِحا إياها الحُريّة ْ.

1823 م

***

.................

* إنّ أجمل ما كتبه قلم الكساندر بوشكين، هذا الشاعر الروسي الكبير، هو ما دونه يراعه في الدعوة إلى الإصلاح، والحرية، واحترام  الإنسان، وإلغاء قانون الرق في بلاده، وتحرير الفلاحين.

لم يكن بوشكين إنقلابيا، ولم يدع إلى حمل السلاح، بل كان يدعو  جادا إلى الإصلاح، والتغيير، تغيير نظام الحكم القيصري المطلق،  وذلك في الربع الأول من القرن التاسع عشر.

هوامش ومراجع:

А.С. ПУШКИН. Сочинение в трех томах. Том

первый. Москва. 1954.

 

 

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5838 المصادف: 2022-08-30 04:05:49


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5934 المصادف: الاحد 04 - 12 - 2022م