روافد أدبية

ابتسام زكي: تتلألأ

وإن تكدّرت

فضاءات

نجمة

لم تزدها

رحلة الأنفاس إلّا انزواء

لئّلا يطالها العفن

**

أتوق

وفي النفس لهفة

لأعيشها

لحظة طال انتظارها

**

لأنها لا تعترف بالخسارة

فالرفض

هوية

ترفعها

كلما استوقفتها

عثرة اجادوا حبكها

بمسميات شتّى

أخفّها

الوصاية

***

ابتسام زكي/بغداد/العراق

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5810 المصادف: 2022-08-02 03:50:32


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5868 المصادف: الخميس 29 - 09 - 2022م